dogecoin

مجموعة أسباب تدفعك لعدم الإستثمار في علمة دوجكوين (Dogecoin)

تعتبر العملة الرقمية دوجكوين واحدة من العملات الرقمية المثيرة للإهتمام حقا، والتي يمكنها أن تستقطب مجموعة من المستخدمين حول العالم. لكن في الحقيقة، الـ Dogecoin قد تكون واحدة من أسوأ الإستثمارات التي قد تقوم بها المتعلقة أساساً بالعملات المشفرة. ولا تقلق، سنشرح لك في طيات هذا المقال الأسباب التي ستقنعك بالعدول عن الإستثمار فيها. فقد يرى البعض أن الإستثمار في الدوجكوين قد يكون عسلاً لذيذ المذاق، وربحاً سهل المنال، لكنه لا يعلم أن هذه العملة الرقمية قد تكون واحدة من أسوأ العملات التي قد يستثمر فيها المرء. وإليك الأسباب لماذا.

 

عملة Dogecoin تتقلب بالداعمين لها والأخبار حولها

مثل عملة Shiba Inu التي قدمنا شرحاً لها قبل أيام، فإن الدوجكوين من العملات الرقمية التي يتقلب سعرها بناءً على الأشخاص الذين يقفون خلفها. فعلى سبيل المثال، إن كنت أنا مثلا ” إلون ماسك ” يمكنني أن أشتري 1 مليون Dogecoin بسعر 0.2$. ثم أتوجه إلى تويتر وأخبر العالم أن الدوجكوين استثمار جيد، لقد استثمرت فيها للتو 1 مليون Dogecoin. سيبدأ الناس الآن بالإستثمار فيها وضخ المال في رأسمالها السوقي، وسيرتفع سعرها حتى 0.6$ مثلا، ثم سأقوم ( أنا كإلون ماسك ) ببيع كل استثماري، وأحصد ربحاً جيداً. بينما سينخفض سعر الـ Dogecoin بعد فترة أيضا، وسيغرق الآخرون في سعر متدني للغاية. الفكرة الأساسية هنا، أن الدوجكوين مُتحكم به، شئت ذلك أم أبيت.

 

عملة الـ Dogecoin غير مستخدمة في قطاعات مالية ضخمة

إن طرحنا سؤال: ما هي الـ Dogecoin واستخداماتها؟ فإن الإجابة التي ستجدها في جل مواقع الويب هي: الدوجكوين عملة رقمية صنعت كنكتة مضحكة في عالم الكريبتو. حين نتحدث عن البيتكوين او الإيثيريوم أو الـ BNB او Cardano وغيرهم، فنحن نشير إلى قوتهم والخدمات السريعة في الدفع الرقمي وتحسين شبكة البلوكتشين. لكن الدوجكوين، لا تفعل أياً من ذلك، هي فقط نكتة موجودة في شبكة البلوكتشين لديها سعر محدد يتحرك بعامل الإستثمارات لا أقل ولا أكثر. والإستثمارات كما أشرنا سابقاً، متحكم بها من طرف الأخبار والإعلام بشكل كبير.

 

لا يوجد مستقبل فعلي لعملة الدوجكوين

إن أفضل أنواع الإستثمار في العملات المشفرة، هو الإستثمار طويل الأمد. إن كنت متابع مخلص لمدونتنا فقد أشرنا لذلك في مقالات مختلفة. والسبب يعود أن الإستخدام الفعلي لأي نوع من العملات المشفرة سيكون في المستقبل، حين يشع بريقها أكثر، ويكون سعرها الخاص مرتفع بشكل جنوني. لكن هذا الأمر لا ينطبق على الدوجكوين للأسف. السبب في ذلك هو نفسه السبب السابق، لا يوجد استخدامات لها في تقنيات عالية لها مستقبل. فحين نقول البيتكوين نحن نعلم قوتها في المدفوعات الرقمية، او حين نتحدث عن الـ Filecoin فنحن مستقبلها في تخزين الملفات في البلوكتشين. لكن الدوجكوين مجرد نكتة، وستبقى كذلك دائماً.

 

ستخسر الكثير في الدوجكوين قبل ان تستوعب حقيقة أنها صفقة خاسرة

يقولون، اسأل مجرباً ولا تسأل طبيباً. ومن يكتب المقال حاليا هو مجرب للإستثمار في الدوجكوين منذ قرابة السنة، وقد عشت سعادتها وغبطتها معاً. ويمكنني أن أخبرك بكل ثقة في النفس أنني خسرت فيها الكثير قبل أن أربح منها القليل، لأقوم في الأخير ببيع كل الدوجكوين بخسارة، ثم تعويض الخسارة في عملات رقمية أخرى. فهل أنت ذكي كفاية لتتبع مسار مجرب؟ أم تريد أن تتشبث بحكمة الطبيب؟ إن الدوجكوين في النهاية سينساها الجميع، كما نسيها الكل لسنوات قبل أن يعيد إحياها شخصيات مثل إلون ماسك، لكن في النهاية، لن تكون لهذه العملة الرقمية أي فائدة بين باقي العملات الرقمية، للأسف.

وسوم:
لا توجد تعليقات

نشر تعليق