الإيثيريوم

قد يتفوق على البيتكوين … مجموعة أسباب تشجعك على الإهتمام أكثر بالإيثيريوم (ETH)

الإيثيريوم أو Ethereum و يحمل رمز ETH. هو ثاني أكبر عملة رقمية من حيث القيمة السوقية، وهو الأول حين يتعلق الأمر بعملات الـ Altcoins. الكثيرون يضعون رهانهم الأكبر على عملة الإيثيريوم لكونها واحدة من أقوى العملات الرقمية التي أمامها فرص تطور أكبر عن نظيراتها. وهذا يجعلها تحت أضواء أفضل العملات الرقمية التي يجب عليك البدء في الإستثمار فيها، ولما لا أن تغتني من هذه العملة الرقمية. لكن، ما الأسباب التي قد تدفعك لذلك أصلا؟ نحن هنا لنقدم لك الإجابة الشافية.

 

الإيثيريوم قد يتفوق على البيتكوين … حسب مؤسس Polygon

يقول المدير التنفيذي لـ Polygon، أن الإيثيروم واحدة من العملات الرقمية وأحد شبكات البلوكتشين النشيطة للغاية في الكثير من المجالات. ويقول هذا الأخير ان الإيثيروم قد يتفوق من حيث تعاملاته على البيتكوين، وذلك لكون ان البيتكوين لا ينشط بنفس هيئة نشاط الإيثيروم. سواء كنت تتفق مع مؤسس Polygon حول حديثه أم لا، لكن يجب علينا ان نقول أن جزء من كلامه صحيح. إن ما يجعل البيتكوين الآن في المقدمة، هو فقط كونه أقدم من الإيثيروم وحظي باستثمارات ضخمة من مختلف الجهات والأطراف. لكن الإيثيريوم قد يكون قادراً على مجاراتها في المستقبل.

 

الـ NFT

يسعى الإيثيروم إلى فرض سيطرتهم ليس فقط على المعاملات الرقمية، بل أيضا على بيع و شراء المنتجات عبر الإنترنت من خلال الـ NFT. الـ NFT لمن لا فكرة لديه عنها، هي اختصار لعبارة Non Fungible Token او العملات غير قابلة للاسترجاع، من خلالها تقوم بشراء منتجات عبر الإنترنت عن طريق الإيثيروم ويتم حفظ أصولها لك في شبكة البلوكتشين الخاصة بها. وقد بدأ يحظى العالم الآن بثورة الـ NFT وأيضا الإهتمام بها بشكل كبير. مما قد يدفع الإيثيروم إلى أن تصبح واحدة من أقوى العملات الرقمية (حاليا هي قوية لكن ستصبح أقوى أكيد).

 

الـ ETHEREUM 2.0

الإيثيروم حاليا قوي، سواء كعملة، أو شبكة بلوكتشين، أو أسهم اقتصادية يمكن الإستثمار فيها بكل حرية. لكن، قد يصبح أقوى بكثير بعد إطلاق النسخة او الإصدار الثاني من الإيثيريوم الذي سيحمل اسم ETH 2.0. لن تحتاج أنت لفعل أي شيء إن كنت تنشط في الإيثيروم بعد إطلاق هذا الأخير. فسيتم تحديث كل شيء للمستخدمين دون التأثير على نشاطه الأصلي. من شأن هذا التحديث أن يوسع نطاق الإيثيروم أكثر، تسريع المعاملات المالية، تخزين أكبر للـ Transactions والأصول، والمزيد. هذا سيدفع الإيثيروم إلى السيطرة على أماكن أكثر في شبكات البلوكتشين وتقنيات أكثر متعلقة بالعملات المشفرة بشكل عام.

 

الإيثيروم دائما استثمار جيد طويل الأمد

يوجد نوعين من الإستثمارات، وقد ذكرناها في أكثر من مقال على موقعنا. وهو الإستثمار السريع أو قصير الأمد (Short Term) والذي يقتضي أن تستثمر في عملة ما لبضع أيام او حتى ساعات، ثم الربح من فارق الإستثمار. ثم، يوجد الإستثمار طويل الأمد (Long Term) وهو شراء عملة ما، ثم الإبقاء عليها لأشهر وحتى سنوات أيضا. وفي هذه الفترة، سيزداد سعر العملة بشكل كبير خصوصا إن كان استخدامها شائع في مجال العملات المشفرة ككل. والإيثيروم عملة ينطبق عليها هذه الشروط. فهي عملة رقمية لا تنحني في الوقت الحالي لأي سلبيات في سوق العملات المشفرة، ولا في المستقبل. كما أنها في كل سنة تتقدم أكثر فأكثر، ويمكنك مقارنة سعر الإيثيروم بين سنة 2021 و 2020 و 2019، وستجد أنها تزداد صلابة كل سنة. وهذا يجعلها ورقة ناجحة للإستثمار طويل الأمد.

 

فهل انت مستعد للإستثمار في الإيثيروم؟ يمكنك البدء في شراء الإيثيروم من مختلف منصات تداول العملات الرقمية، مثل Binance او KuCoin او حتى CoinEx التي يمكنها ان تتيح لك فرصة الإستثمار في الإيثيروم بكل سهولة.

وسوم:
لا توجد تعليقات

نشر تعليق